فيلم "2050 حصار جهنم" يدخل مصر إلى عالم السينما الخامسة

الاثنين 13 مايو 2019 22:05
كتب: حسين أنسي

طرحت شركة " سيني فايف  بيكتشرز " للإنتاج السينمائي أول بوستر ثلاثي الأبعاد في مصر ومنطقة الشرق الاوسط في سابقة وخطوة جريئة من الشركة وذلك كدعاية لفيلم 2050 حصار جهنم " والذي يعد أول عمل سينمائي مصري وعربي يستخدم فيه تكنولوجيا 3D المجسمة في فيلم سينمائي ومن المعروف أن تقنية 3D في السينما الأمريكية منذ سنوات عديدة.


وفي الفترة الأخيرة قد حاول بعض المنتجين والمخرجين القيام بتجربة مماثلة ولكنها باتت بالفشل نظرا لضعف الخبرة والامكانيات وضعف التمويل .


وتدور أحداث فيلم 2050 حصار جهنم " حول المستقبل القريب في احدي المدن المهجورة والمطلة علي البحر المتوسط والتي قد سيطر جيش يتحكم به ذكاء اصطناعي ليجد عدد من المرتزقة أنفسهم في مواجهة هذه القوة غير المتوقعة.


تصنف هذه النوعية بأفلام السينما الخامسة كقياس مراحل تطور صناعة السينما عبر خمسة مراحل من بداية السينما الصامتة وإلى تكنولوجيا السينما الحالية في هوليوود.


ويتطلب أيضًا هذا النوع من الأعمال الفنية أدوات تكنولوجية وفنية خاصة تتخطي ما نشاهده الان في السينما أو الدراما المصرية والعربية على حدٍ سواء والذي اقتصر مؤخرًا علي مؤثرات بصرية كرتونية أو تدمير بعض مجسمات السيارات الخردة وأحيانا يتجه البعض الي اشراك بعض الممثلين الاجانب في العمل للرفع من أهميته الفنية.


الفيلم " من المقرر وضع له ميزانية ضخمة ومن إنتاج محمد الكومي و  محمد عبدالغني وعبدالله منصف، ومستشار إعلامي موسي صبري، و فكرة وإخراج ميدا.